مقطع فيديو عن احداث يوم 30/04/2011

اضغط هنا للمشاهدة

القيادي الجنوبي البارز فؤاد راشد:::هناك مؤشرات لتدخل سعودي لترتيب الأوضاع في الحنوب

تاج الجنوب العربي:السبت 4جمادى الأول 1439هجريه الموافق 20 يناير2018م       قيادي بالحراك الجنوبي: مؤشرات عن ت...
اقراء المزيد

عدد من سكان صنعاء يخلون منازلهم

تاج الجنوب العربي:السبت 4جمادى الأول 1439هجريه الموافق 20 يناير2018م عدد من سكان صنعاء يخلون منازلهم ...
اقراء المزيد

موقف المجلس الإنتقالي من المجرم طارق صالح عفاش

تاج الجنوب العربي:السبت 4جمادى الأول 1439هجريه الموافق 20 يناير2018م هل حسم المجلس الانتقالي في اليمن موقفه من الع...
اقراء المزيد

إنفجار عنيف يهز مدينة عدن وسكان يكشفون مصدره

تاج الجنوب العربي:السبت 4جمادى الأول 1439هجريه الموافق 20 يناير2018م   إنفجار عنيف يهز مدينة عدن وسكان يكشفون مص...
اقراء المزيد

أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 20/1/2018

    تاج الجنوب العربي:السبت 4جمادى الأول 1439هجريه الموافق 20 يناير2018م   أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات ...
اقراء المزيد

لماذا أنشأت بريطانيا وزارة لمن يشعرون بالعزلة؟

تاج الجنوب العربي:السبت 4جمادى الأول 1439هجريه الموافق 20 يناير2018م لماذا أنشأت بريطانيا وزارة لمن يشعرون بالعز...
اقراء المزيد

مصدر أمني: ضبط شخصين تورطا بقتل مواطن عماني بالمهرة

تاج الجنوب العربي:السبت 4جمادى الأول 1439هجريه الموافق 20 يناير2018م صورة من موقع مقتل المواطن العماني   ...
اقراء المزيد

خطاب المجلس الإنتقالي اليمني ..نفس خطاب أحزاب المشترك اليمني !!!!

    تاج الجنوب العربي:السبت 4جمادى الأول 1439هجريه الموافق 20 يناير2018م تدشين القيادة المحلية لانتقالي عدن .. وا...
اقراء المزيد

وزيـر الـــدفـــاع الأمريكي: أولويتنا مواجهة الصين وروسيا وليس الإرهاب

  تاج الجنوب العربي:السبت 4جمادى الأول 1439هجريه الموافق 20 يناير2018م وزيـر الـــدفـــاع الأمريكي: أولويتنا موا...
اقراء المزيد

مقتل 117 مسلحاً حوثياً

تاج الجنوب العربي:السبت 4جمادى الأول 1439هجريه الموافق 20 يناير2018م مقتل 117 مسلحاً حوثياً خلال أسبوع بمحافظة حجة...
اقراء المزيد

تاج الجنوب العربي:السبت26 ربيع الثاني1439هجريه 13 يناير2018م


شعب فلسطين يتحدى الإحتلال الصهيوني وحيداً وثورته مستمرة



 


شعب فلسطين يتحدى الاحتلال الاسرائيلي،  ولا يأبه بكلام الرئيس الاميركي ترامب ان مدينة القدس عاصمة اسرائيل بل ينتفض ويعلن ن القدس لنا وفلسطين لنا وثورته مشتعلة ومستمرة، وحيدا يواجه الاحتلال، فيما العرب يتفرجون على ما اسماه الرئيس الاميركي ترامب وولي العهد السعودي محمد بن سلمان صفقة القرن، ليكتب بدم شهدائه وهم يواجهون الصهاينة بصدورهم ويقولون «انها ليست صفقة القرن بل جريمة القرن». ويقولون انه ان خانهم معظم ضمير العرب والعالم، فتهجيرهم بوعد بلفور لن يتكرر، وتهجيرهم تحت مؤامرة الانتداب البريطاني لن يتكرر، وانهم صامدون في شوارع وقرى بلدات فلسطين وهم لا يتراجعون الى الوراء ولا ينزحون، كما طلبت منهم الانظمة العربية عام 1948 وما حصل من مؤامرة جيش الانقاذ العربي بل هم بعزيمتهم ودماء شهدائهم وصراخ المنتفضين يجعلون المستوطنين الاسرائيليين يخافون السير على طرقات الضفة الغربية في فلسطين في ظل اكبر انتشار لجنود الاحتلال، ويقولون ان القدس لنا، وان كنيسة القيامة لنا حيث صعد السيد المسيح الى السماء، وان المسجد الاقصى ومسجد قبة الصخرة لنا، وان كل مؤامرات وثروات النفط والقهر الاميركي لا تساوي ذرة من  قدسية الاسراء عبر القدس والمعراج الى السماء، وان التاريخ قد تغير، فإذا كانت المخابرات الاسرائيلية في زمن الهاغانا الصهيونية ومجازرها جراء المؤامرة البريطانية والصهيونية وادت بهم الى النزوح، فهم اليوم يغيرون وجه التاريخ وهم بصمودهم يعرفون هذه المرة انها بداية النهاية للكيان الصهيوني وانهم سيدفعون تضحيات لا مثيل لها لكنهم سيلاقون اعظم انتصار لاعظم صبر في التاريخ.
تواصلت المواجهات للجمعة السادسة مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في قرى ومدن الضفة الغربية وعلى حدود قطاع غزة، احتجاجا على إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب القدس عاصمة لإسرائيل.
وذكرت مصادر فلسطينية أن المواجهات اندلعت بعد أداء صلاة الجمعة، في عدد من الحواجز العسكرية ومناطق التماس في الضفة الغربية، كما أفادت وسائل إعلام فلسطينية بأن المظاهرات تركزت في الخليل وبيت لحم ورام الله، والمناطق الحدودية بقطاع غزة.
وأصيب عشرات الفلسطينيين بجروح وحالات اختناق خلال المواجهات، وقمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة خرجت بعد أداء صلاة الجمعة شمال بيت لحم، واعتقلت إثرها مواطنيْن؛ أحدهما عضو المجلس الثوري لحركة فتح حسن فرج.
وفي قطاع غزة، رشق مئات الشبان قوات الاحتلال المتمركزة خلف السياج الفاصل مع القطاع بالحجارة، في حين ردت تلك القوات بإطلاق قنابل الغاز المدمع والرصاص المطاطي والحي.

تشييع شهيد 

وفي نابلس، شُيعت قرية عراق بورين جنوب المدينة جنازة الشهيد علي قينو الذي سقط برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي عند مدخل القرية أمس الاول. واتهمت عائلته قوات الاحتلال بإعدامه من مسافة قريبة، وكانت القرية شهدت مواجهات لدى قيام قوات إسرائيلية بإغلاق مدخلها.
كما اندلعت مواجهات قرب مدينة رام الله عقب مسيرة وصلت حاجز «بيت إيل»  شمال البيرة عقب صلاة الجمعة.
وفي مدينة الخليل (جنوب الضفة الغربية)، قمعت قوات الاحتلال مسيرة خرجت نصرة للقدس، ونصبت قوات الاحتلال حاجزا عسكريا على مداخل مخيم العروب شمال المدينة.
وكانت الفصائل الفلسطينية دعت إلى تصعيد شعبي رفضا للإعلان الأميركي بشأن القدس.
وفي سياق ذي صلة، أعلنت قوات الاحتلال أنها تواصل الحملة المكثفة للقبض على منفذي عملية إطلاق الناز التي أدت إلى مقتل مستوطن الثلاثاء الماضي، في حين فرض طوق على مدينة نابلس وعدة قرى مجاورة.
من جهته أعرب الاتحاد الأوروبي، عن قلقه العميق إزاء اعتقال إسرائيل الطفلين الفلسطينيين عهد التميمي 16 عاما، وفوزي الجنيدي (16 عاما)، وقتل الفتى مصعب التميمي (17 عاما).
وقال الاتحاد في بيان صحفي، إنه وبعثات دول الاتحاد في القدس ورام الله، تعيد التذكير بأهمية احترام وحماية حقوق الطفل خاصة أثناء الاعتقال والحجز واتخاذ الإجراءات القضائية. ودعا الاتحاد السلطات الإسرائيلية إلى الرد على الاحتجاجات الفلسطينية بشكل متناسب، وفتح تحقيق في حالات القتل خاصة التي تشمل قاصرين
.

 

 
بيانات سياسية
عدد زوار الموقع
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3401
mod_vvisit_counterأمس5209
mod_vvisit_counterهذا الأسبوع33107
mod_vvisit_counterالأسبوع الماضي29175
mod_vvisit_counterهذا الشهر91648
mod_vvisit_counterالشهر الماضي179942
mod_vvisit_counterكل الأوقات14462964
اراء سياسية
المتواجدون الان
يوجد 128 زائر و 1 عضو حالياً